مجلس سيدات أعمال أبوظبي يبحث الاستفادة من برامج ومبادرات هيئة الأمم المتحدة للمرأة

التحرير في 2015/05/10

  أكدت سعادة مريم محمد الرميثي رئيسة مجلس سيدات أعمال الإمارات ورئيسة الهيئة التنفيذية لمجلس سيدات أعمال أبوظبي، على أهمية الاستفادة من برامج الأمم المتحدة الخاصة بتمكين المرأة وتطوير وتعزيز دورها في إمارة أبوظبي ودولة الإمارات العربية المتحدة.

وقالت سعادتها خلال الاجتماع الذي عقدته مع بلاكشمي بوري مساعد الأمين العام ونائب المدير التنفيذي لهيئة الأمم المتحدة للمرأة إن المرأة في دولة الإمارات العربية المتحدة حققت في ظل قيادتنا الرشيدة وبفضل الدعم اللامحدود الذي تلقته من المغفور له بإذن الله الأب المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه إنجازات كبيرة، واستمر نهج تمكين المرأة في ظل قيادة سيدي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة (حفظه الله). وأكدت على أن دور المرأة المواطنة تعزز برعاية خاصة من سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، مما شجعها على المضي قدما نحو تحقيق المزيد من التميز والريادة في العمل والعطاء. وقد حرصت دولتنا ومنذ نشأتها على توفير كافة القوانين التي تضمن حقوق الأفراد في المجتمع دون تمييز بين رجل وامرأة، وفي إطار المساواة وتكافؤ الفرص والعدالة بين الجنسين والحرية في اختيار العمل والمهن.

مشيرةً إلى أنه ونتيجة للاهتمام الكبير التي توليه قيادتنا الرشيدة لتمكين المرأة فقد فتحت الباب أمامها للالتحاق بالوظائف العامة، مع الأخذ بالاعتبار خصوصية المرأة، حيث راعت النصوص التشريعية في الدولة الطبيعة الفطرية للمرأة وخصوصيتها ومنحتها تمييزاً إيجابياً في القوانين بما فيها قانون العمل.

وقد استعرضت سعادة مريم الرميثي مع السيدة بلاكشمي مسيرة مجلس سيدات أعمال أبوظبي والإنجازات التي حققها خلال الفترة الماضية وخططه المستقبلية، وقالت إنه تم برعاية كريمة من سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك حفظها الله الرئيس الفخري لمجلس سيدات أعمال ابوظبي الأسبوع الماضي إطلاق الخطة الإستراتيجية الخمسية للمجلس للفترة من 2015 – 2019 والتي ترتكز على رؤية حكومة إمارة أبوظبي بما فيها الرؤية الاقتصادية 2030، وموجهات خطة حكومة أبوظبي  والخطة الإستراتيجية لغرفة تجارة وصناعة أبوظبي . وتضمنت الخطة الإستراتيجية الخمسية لمجلس سيدات أعمال أبوظبي 4 أهداف إستراتيجية رئيسية تندرج تحتها 7 مؤشرات رئيسية، و7 برامج إستراتيجية، و25 مشروعاً إستراتيجياً، و44 مؤشراً لقياس المشاريع . ومن أهم المشاريع التي سيطلقها المجلس ضمن خطته الإستراتيجية في عام 2015 إنشاء حاضنة الأعمال المتكاملة والمبتكرة، و جائزة سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك لريادة الأعمال الابتكارية، و نادي ريادة الأعمال المبتكرة، وبرنامج رخصة ريادة الأعمال المعتمدة، بالإضافة إلى عدد من المشاريع الداعمة لتنظيم ممارسة المرأة العاملة ضمن الرخص المنزلية ( مبدعة ) وإدماجها في منظومة العمل الخاص.

من جانبها أكدت السيدة بلاكشمي على أن دور هيئة الأمم المتحدة للمرأة يركز على دعم السياسات التي تتبعها المؤسسات التابعة للأمم المتحدة فيما يتعلق بالمساواة بين الجنسين ودور المرأة في القيادة والتمكين الاقتصادي للمرأة، مشيرةً إلى أن مبادرة (هو من أجلها) تعتبر أحدث المبادرات التي أطلقتها هيئة الأمم المتحدة للمرأة العام الماضي، وذلك بهدف الحد من عدم المساواة بين الجنسين بحلول عام 2020، مما سيوفر للمرأة سهولة حصولها على حقوقها في مختلف مجالات الحياة .