محمد هلال المهيري يفتتح المعرض الرمضاني لسيدات ورائدات الأعمال والمبدعات في أبوظبي

التحرير في 2017/06/18

تحت رعاية سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة الرئيس الفخري لمجلس سيدات أعمال أبوظبي، افتتح سعادة محمد هلال المهيري مدير عام غرفة تجارة وصناعة أبوظبي بحضور سعادة مريم محمد الرميثي رئيسة مجلس سيدات أعمال الإمارات رئيسة الهيئة التنفيذية لمجلس سيدات أعمال أبوظبي المعرض الرمضاني لسيدات ورائدات الأعمال والمبدعات المواطنات الذي ينظمه مجلس سيدات أعمال أبوظبي التابع لغرفة تجارة وصناعة أبوظبي في الخالدية مول، وذلك ضمن فعاليات الحملة التوعوية الثالثة لريادة الأعمال، وتشارك في المعرض 18 سيدة ورائدة أعمال ومبدعة مواطنة. 
ورفعت سعادة مريم محمد الرميثي أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة "حفظه الله"، وإلى أخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ، نائب رئيس الدولة ، رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي "رعاه الله" ، وإخوانهما أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات ، وإلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وذلك بمناسبة قرب حلول عيد الفطر المبارك داعيةً المولى عز وجل أن تعود عليهم هذه المناسبة الكريمة وهم ينعمون بالصحة والسلامة والعافية.
كما هنأت سعادتها وبمناسبة قرب حلول عيد الفطر السعيد سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك حفظها الله الرئيس الفخري لمجلس سيدات أعمال أبوظبي، سائلة الله تعالى أن تعود الأعياد على سموها ووطنا الغالي بالخير واليمن والسلام.
وقد ضم المعرض 18 جناحاً لسيدات ورائدات الأعمال والمبدعات في إمارة أبوظبي، وتغطي الأنشطة المشاركة في المعرض تجارة التمور، وتجارة البن، وتجارة البهارات والتوابل، وتجارة العطور وتجارة العود والبخور والطيب ولوازمها، وتجارة مستحضرات ومستلزمات التجميل ونقش الحناء وأعمال الخط والرسم وخياطة الملابس النسائية، وتجارة الشيلة والعبايات وتجميل السيدات وتصميم الديكور وخدمات الأفراح، وأعمال المشغولات اليدوية، وتنسيق الزهور.
وأكدت الرميثي بهذه المناسبة أن هذه المعارض تسهم في الترويج لمنتجات وخدمات رائدات الأعمال والمبدعات المواطنات وتساعدهن في تسويق منتجاتهن، مشيرةً إلى أن الحملة التوعوية الثالثة لرائدات الأعمال تعمل على إبراز ودعم سيدات الأعمال المواطنات وخريجات الجامعات والمعاهد العليا، من خلال تنظيم مجموعة متميزة من البرامج والدورات التدريبية المتخصصة، التي تهدف إلى تزويد رائدات الأعمال المواطنات الراغبات في ممارسة الأعمال التجارية الحرة بالأدوات التي تمكنهن من تطوير أعمالهن وتوعيتهن بأهمية دورهن، من خلال تنمية ونشر القيم المتعلقة بروح المبادرة والابتكار لدى المواطنات لدخول قطاعات الأعمال والتجارة والتصنيع، ليكنّ شركاء وركائز في تنمية الاقتصاد الوطني في المستقبل.
وقالت الرميثي إن مجلس سيدات أعمال أبوظبي يسعى من خلال أعماله ومبادراته وأنشطته إلى تمكين المرأة المواطنة اقتصادياً وتعزيز مساهمتها في عملية التنمية في الدولة، كما يعمل المجلس على تشجيع المواطنات وتأهيلهن لممارسة مختلف الأنشطة التجارية والصناعية والحرفية والخدمية، وتعزيز دورهن في مجمل عملية التنمية الاجتماعية والاقتصادية الشاملة والمستدامة في إمارة أبوظبي.
من جانبه قال سعادة محمد هلال المهيري أن تنظيم المعرض الرمضاني لرائدات الأعمال والمبدعات يأتي ضمن فعاليات الحملة التوعوية الثالثة التي تعقد تحت شعار "مسؤوليتنا المجتمعية في خدمة الوطن"، موضحاً أن أنشطة وفعاليات الحملة تغطي مناطق الظفرة وأبوظبي والعين، وتهدف إلى مساعدة رائدات الأعمال في هذه المناطق على تسويق منتجاتهن والترويج لخدمات مشاريعهن وتطوير هذه المشاريع والارتقاء بها وتوفير كافة أسباب القوة لضمان نجاح هذه المشاريع واستمرارها. 
وأكد المهيري أن أنشطة وفعاليات ومبادرات مجلس سيدات أعمال أبوظبي التابع لغرفة تجارة وصناعة ابوظبي، تسهم في تعزيز الدور الاقتصادي للمرأة المواطنة وتشجع المزيد من النساء المواطنات على ممارسة مختلف الأنشطة التجارية والخدمية وبما يعزز من دور المرأة المواطنة في عملية التنمية الاجتماعية والاقتصادية المستدامة في إمارة أبوظبي وإمارات الدولة الأخرى بشكل عام.  
وكانت الحملة التوعوية الثالثة لنشر ثقافة ريادة الأعمال في إمارة أبوظبي قد بدأت فعالياتها وأنشطتها في شهر فبراير الماضي وتستمر حتى نهاية شهر أكتوبر المقبل، ويتضمن برنامجها إقامة أكثر من 45 فعالية، وتشمل عدداً من برامج التدريب والتأهيل التخصصي بهدف رفع الوعي والمعرفة حول ثقافة ريادة الأعمال بشكل عام وغرس روح الإبداع والابتكار وتزويد المشاركات بالمهارات التطبيقية التي تسهم في تطوير المشاريع القائمة ومشاريع الرخص المنزلية "مبدعة" لتمكين هذا الاندماج في القطاع الخاص، بالإضافة  إلى تقديم الاستشارات الاقتصادية والقانونية والمالية والفنية لرائدات الأعمال المواطنات بأسلوب علمي ومنظم من قبل نخبة من الخبراء وفقاً لنوع وتصنيف الاستشارة المطلوبة، بالإضافة إلى توقيع عدد من اتفاقيات التعاون مع عدد من الهيئات الرسمية وشركات ومؤسسات القطاع الخاص التي توفر خدمات وتسهيلات لرائدات وسيدات الأعمال في الإمارة. 
ويتضمن برنامج الحملة كذلك 3 معارض سنوية و 6 معارض تسويقية ومعرضاً خيرياً في شهر رمضان في كل من أبوظبي ومنطقة الظفرة ومنطقة العين، وذلك بهدف الترويج لمنتجات وخدمات المؤسسات التي تمتلكها وتديرها المواطنات، وتنظيم عدد من الندوات والجلسات الحوارية للتعرف على التحديات التي تواجه سيدات ورائدات الأعمال والمبدعات وتسليط الضوء على أهم القضايا ذات الأولوية الاقتصادية، وكذلك تعريف رائدات الأعمال بأفضل الممارسات العالمية في مجال ممارسة الأعمال التجارية والخدمية والحرفية والمهنية والصناعية.